الباحث القرآني

وقوله عز وجل: ﴿إِنَّ ٱلإِنسَانَ لِرَبِّهِ لَكَنُودٌ﴾. قال الكلبى وزعم أنها فى لغة كندة وحضرموت: "لَكَنُود": لَكفور بالنعمة. وقال الحسن: ﴿إِنَّ ٱلإِنسَانَ لِرَبِّهِ لَكَنُودٌ﴾ قال: لَوّام لربه يُعد المسيئات، وينسى النعم.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.