الباحث القرآني

وقوله: ﴿فَمَا تَزِيدُونَنِي غَيْرَ تَخْسِيرٍ﴾ يقول: فما تزيدوننى غير تخسير لكم وتضليل لكم، أى كُلَّما اعتذرتم بشىء هو يزيدكم تخسيراً. وليس غير تخسير لى أنا. وهو كقولك للرجل ما تزيدنى إلاَّ غضباً أى غضباً عليك.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.