الباحث القرآني

وقوله: ﴿جَهَنَّمَ يَصْلَوْنَهَا﴾ منصوبة عَلَى تَفسير (دَارَ البَوَارِ) فردّ عَليهَا ولو رفعت على الائتناف إذا انفصلَتْ من الآية كانَ صوابا. فيكون الرفع عَلى وجهين: أحدهما الابتداء. والآخر أن ترفعها بعائِد ذِكْرها؛ كما قال ﴿بِشرٍّ مِنْ ذَلِكُمُ النَّارُ وَعَدَهَا اللهُ الَّذِينَ كَفَرُوا﴾.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.