الباحث القرآني

وقوله: ﴿ذُلُلاً﴾ نعت للسبل. يقال: سبيل ذَلُول وذُلُل للجمع ويقال: إن الذُّلُل نعت للنحل أى ذُلِّلت لأن يخرج الشراب من بطونها. وقوله ﴿شِفَآءٌ لِلنَّاسِ﴾ يعنى العسل دواء ويقال ﴿فِيهِ شِفَآءٌ لِلنَّاسِ﴾ يراد بالهاء القرآن، فيه بيان الحلال والحرام:
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.