الباحث القرآني

وقوله: ﴿وَمَا مَنَعَنَآ أَن نُّرْسِلَ بِٱلآيَاتِ﴾ (أنْ) فى موضع نصب ﴿إِلاَّ أَن كَذَّبَ﴾ أنْ فى مَوْضع رفع؛ كما تقول: ما منعهم الإيمانَ إلاّ تكذيبُهم. وقوله ﴿ٱلنَّاقَةَ مُبْصِرَةً﴾ جعل الفعل لها. ومن قرأ (مَبْصَرة) أراد: مثل قول عَنْترة. * والكفر مَخْبَثَة لنفس المنعم * فإذا وضَعْت مَفْعلة فى معنى فاعل كفَتْ من الجمع والتأنيث، فكانت موحّدة مفتوحة العين، لا يجوز كسرها. العرب تقول: هَذا عُشْب مَلْبَنَة مَسْمنة، والولد مَبْخلة مَجْبنة. فما ورد عليك منه فأخرِجه عَلَى هذه الصورة. وإن كان من الياء والواو فأظهرهما. تقول: هذا شراب مَبْوَلة، وهذا كلام مَهْيَبة للرجال، ومَتْيَهة، وأشباه ذلك. ومعنى (مُبصِرة) مضيئةِ، كما قال الله عز وجل ﴿وَالنَّهَارَمُبْصِراً﴾ مضيئاً.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب