الباحث القرآني

وقوله: ﴿مَا يَأْتِيهِمْ مِّن ذِكْرٍ مِّن رَّبِّهِمْ مُّحْدَثٍ﴾ لو كان المحدَث نصباً أو رفعاً لكان صواباً. النصب على الفعل: ما يأتيهم مُحْدَثاً. والرفع على الردّ عَلَى تأويل الذكر؛ لأنك لو ألقيت (مِن) لرفعت الذكر. وهو كقولك: مَا مِن أحَد قائِمٍ وقائمٌ وقائماً. النصب فى هذه على استحسان الباء، وفى الأولى على الفعل.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.