الباحث القرآني

وقوله: ﴿وَآتَيْنَاهُ أَهْلَهُ وَمِثْلَهُمْ مَّعَهُمْ﴾ ذُكر أنه كان لأيُّوب سَبعة بنينَ وسبع بناتٍ فماتُوا فى بلائه. فلمّا كشفه الله عنه أحيا الله لهُ بنيه وبناتِهِ، ووُلد له بعد ذلك مثلُهم. فذلك قوله ﴿أَهْلَهُ وَمِثْلَهُمْ مَّعَهُمْ رَحْمَةً﴾ فعلنا ذلكَ رَحْمَةً.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.