الباحث القرآني

وقوله: ﴿سِخْرِيّاً﴾ و ﴿سُخْرِيّا﴾. قد قرأ بهما جميعاً. والضمّ أجود. قال الذينَ كسروا ماكان منَ السُخْرَة فهو مرفوع، وما كان من الهُزُؤ فهو مكسور. وقال الكسائى: سَمعت العرب تقول: بحر لُجّى وَلِجّى، ودُرىٌّ ودِرىٌّ منسوب إلى الدُّرّ، والكُرْسِىّ والكِرْسِىّ. وهو كثير. وهو فى مذهبه بمنزلة قولهم العُصِىّ والعِصىّ والأُسوة والإسوة.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.