الباحث القرآني

وقوله: ﴿وَيَوْمَ تَشَقَّقُ ٱلسَّمَآءُ بِٱلْغَمَامِ﴾ ويقرأ ﴿تَشَّقَّقُ﴾ بالتشديد وقرَأها الأعمش وعَاصم (تَشَقَّقُ السَّمَاءُ) بتخفيف الشين فمنْ قَرَأ تَشَّقَّق أراد تتشقق بتشديد الشين والقاف فأدغم كما قال ﴿لا يَسَّمّعون إلى الملأ الأعلى﴾ ومعناه - فيما ذكروا - تشقُّق السماء (عن الغمام) الأبيض ثم تنزل فيه الملائكة وعَلَى وعن واليَاء فى هذا الموضع (بمعنى واحد) لأنَّ العَرَب تقول: رميت عن القَوس وبالقوس وعَلَى القوس، يراد به معنًى واحدٌ.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.