الباحث القرآني

وقوله: ﴿إِنَّ هَـٰذَا ٱلْقُرْآنَ يَقُصُّ عَلَىٰ بَنِيۤ إِسْرَائِيلَ أَكْثَرَ ٱلَّذِي هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ﴾ وذلك أن بنى اسرائيل اختلفوا حَتى لَعَنَ بعضهم بعضاً، فقال الله: إنّ هذا القرآن ليقصّ عليهم الهدى مما اختلفُوا فيه لو أَخَذوا به.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.