الباحث القرآني

وقوله: ﴿وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَىٰ فَارِغاً﴾ قد فَرَغ لهمّه، فليس يَخلط هَمَّ موسَى شىء وقوله ﴿إِن كَادَتْ لَتُبْدِي بِهِ﴾ يعنى باسم موسَى أنه ابنُهَا وذلك أن صدرها ضاق بقول آلِ فرعونَ: هو ابن فرعون، فكادت تُبدى [به] أى تظهره. وفى قراءة عَبدالله ﴿إن كادت لَتُشعِرُ بِهِ﴾ وحدّثنا أبو العَبَّاس قال حدّثنا محمد قال حدثنا الفرّاء قال: حدَّثنى ابن أبى يحيى بإسْنَادٍ له أن فَضَالة بن عُبَيد الأنصارىّ من أصْحَاب النبىّ عَليه السَّلام قرأ (وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَىٰ فَزِعاً) من الفزَع.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.