الباحث القرآني

وقوله: ﴿وَقَالَتِ ٱمْرَأَةُ فِرْعَوْنَ قُرَّةُ عَيْنٍ لِّي وَلَكَ﴾ رفعت ﴿قُرّةُ عَيْنٍ﴾ بإضمار (هو) ومثلُه فى القرآن كثير يُرفعُ بالضمير. وقوله: ﴿لاَ تَقْتُلُوهُ﴾ وفى قراءة عبدالله (لا تقتلوه قُرَّةُ عين لى ولك) وإنما ذكرت هذا لأنى سمعت الذى يقال له ابنُ مَرْوَانَ السُّدّىّ يذكر عن الكلبىّ عن أبى صَالح عن ابن عبّاس أنه قال: إنها قالت (قُرَّةَ عَيْنٍ لِّي وَلَكَ لاَ) وهو لَحْنٌ؟ ويقوّيك عَلَى رَدّه قراءة عبدالله. وقوله: ﴿وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ﴾ يعنى بنى إسرائيل. فهذا وجْه. وَيَجوز أن يكون هذا مِنْ قول الله. وهم لا يشعرونَ بأن موسى هو الذى يسلبهم مُلكهم.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.