الباحث القرآني

وقوله:﴿وَٱلصَّافَّاتِ﴾ تخفض التاء من ﴿الصافات﴾ ومن ﴿التالياتِ﴾ لأنه قَسَمٌ. وَكَانَ ابن مسعودٍ يُدغم ﴿وَٱلصَّافَّاتِ صَفَّا﴾ وكذلك ﴿والتاليات﴾ ﴿والزاجرات﴾ يدغم التاء منهن والتبيان أجود؛ لأن القراءة بنيت عَلَى التفصيل والبيان. وهذه الأحرف - فيما ذكروا - الملائِكة.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.