الباحث القرآني

وقوله: ﴿وَٱلَّذِينَ ٱتَّخَذُواْ مِن دُونِهِ أَوْلِيَآءَ﴾ (الذين) فى موضع رفع بِقول مضمر. والمعْنى: ﴿وَٱلَّذِينَ ٱتَّخَذُواْ مِن دُونِهِ أَوْلِيَآءَ﴾ يقولون لأوليائهم وهى الأصْنام: ما نعبدكم إلاّ لتقرّبونا إلى الله. وكذلك هى فى (حَرف) أُبىّ وهى حرف عبدالله (قالُوا ما نعبدهم) والحكاية إذا كانت بالقول مضمراً أو ظاهراً جاز أن يجعَل الغائب كالمخاطَب، وأن تتركه كالغائب، كقوله: ﴿قُلْ لِلَّذِينَ كَفَرُوا سَيُغْلَبُونَ﴾ و ﴿سَتُغْلَبُونَ﴾ بالياء والتاء عَلَى ما وصفتُ لكَ.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.