الباحث القرآني

وقوله: ﴿بَلَىٰ قَدْ جَآءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا﴾ القراء مجتمعون عَلى نصب الكاف وأن المخاطب ذَكَر. قال الفراء وحدثنى شيخ عن وِقَاء بن إياسٍ بسنده أنه قرأ (بَلَى قد جَاءَتْكِ آياتى فكذَّبتِ بهَا واستكبرتِ) فخفض الكاف والتاء كأنه يخاطب النفس. وهو وجه حسَن؛ لأنه ذكر النفس فخاطبها أوّلاً، فأجْرى الكَلام الثانى عَلى النفْس فى خطابهَا.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.