الباحث القرآني

وقوله: ﴿خَلْقُ ٱلسَّمَاوَاتِ وَٱلأَرْضِ وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِن دَآبَّةٍ﴾. أراد: وما بث فى الارض دون السماء، بذلك جاء فى التفسير؛ ومثله مما ثنى ومعناه واحد قوله: ﴿يَخْرُجُ مِنْهُما الُّلؤْلُؤُ وَالْمَرْجَانُ﴾ وإنما يخرج من الملح دون العذب.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.