الباحث القرآني

قوله عز وجل: ﴿يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ﴾. ﴿أَمْراً﴾ هو منصوب بقوله: يفرق، على معنى يفرق كل أمر فرقاَ وأمرا وكذلك. قوله: ﴿رَحْمَةً مِّن رَّبِّكَ﴾، يفرق ذلك رحمة من ربك، ويجوز أن تنصب الرحمة بوقوع مرسلين عليها، تجعل الرحمة هى النبى صلى الله عليه.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.