الباحث القرآني

وقوله: ﴿وَلَقَدْ خَلَقْنَا ٱلإِنسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ﴾. الهاء لما، وقد يكون ما توسوس أن تجعل الهاء للرجل الذى توسوس به ـ تريد ـ توسوس إليه وتحدثه.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.