الباحث القرآني

وقوله: ﴿أَإِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَاباً﴾. كلام لم يظهر قبله ما يكون هذا جواباً له، ولكن معناه مضمر، إنما كان ـ والله ـ أعلم: ﴿ق وَالْقُرْآنِ الْمَجِيدِ﴾ لتبعثن. بعد الموت، فقالوا: أنبعث إذا كنا تراباً؟ فجحدوا البعث ثم قالوا: ﴿ذَلِكَ رَجْعُ بَعِيدٌ﴾. جحدوه أصلا [و] قوله: (بعيد) كما تقول للرجل يخطىء فى المسألة: لقد ذهبت مذهباً بعيداً من الصواب: أى أخطأت.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.