الباحث القرآني

وقوله: ﴿وَلَهُ ٱلْجَوَارِ ٱلْمُنشَئَاتُ﴾. قرأ عاصم ويحيى بن وَثاب: (المنشِئات) بكسر الشين، يجعلن اللاتى يُقبلن وَيدبرن فى قراءة عبدالله بن مسعود (المنشآت)، وَكذلك قرأها الحسن وأهل الحجاز يفتح الشين يجعلونهن مفعولاً بهن أُقْبِل بهن وأُدْبر. وقوله: ﴿كَٱلأَعْلاَمِ﴾. كالجبال شبه السفينة بالجبل، وكل جبل إذا طال فهو عَلَم.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.