الباحث القرآني

وقوله: ﴿لَمْ يَطْمِثْهُنَّ [إِنسٌ]﴾. قرأت القراء كلهم بكسر الميم فى يطمثهن. حدثنا الفراء قال: وحدثنى رجل عن أبى اسحق قال: كنت أصلى خلف أصحاب على، وأصحاب عبدالله فاسمعهم يقرءون (لم يطمُثهن) برفع الميم. وكان الكسائى يقرأ: واحدة برفع الميم، والأخرى بكسر الميم لئلا يخرج من هذين الأثرين وهما: لم يطمِثهن، لم يفتضضهن (قال وطمثها أى: نكحها، وذلك لحال الدم)
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.