الباحث القرآني

وقوله: ﴿وَأَنَّ هَـٰذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيماً﴾ تكسر إنَّ إذا نويت الاستئناف، وتفتحها من وقوع (أتل) عليها. وإن شئت جعلتها خفصا، تريد ﴿ذٰلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ﴾ و ﴿ وَأَنَّ هَـٰذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيماً فَٱتَّبِعُوهُ﴾. وقوله: ﴿وَلاَ تَتَّبِعُواْ ٱلسُّبُلَ﴾ يعنى اليهودية والنصرانية. يقول: لا تتبعوها فتضلوا.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.