الباحث القرآني

وقوله: ﴿لَّوْلاَ أَن تَدَارَكَهُ نِعْمَةٌ مِّن رَّبِّهِ لَنُبِذَ بِٱلْعَرَآءِ﴾. حين نبذ ـ وهو مذموم، ولكنه نبد عير مذموم، ﴿فَٱجْتَبَاهُ رَبُّهُ﴾. وفى قراءة عبدالله: "لولا أن تداركته"، وذلك مثل قوله: ﴿وَأخَذَ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ﴾ ﴿وأخذت﴾ فى موضع آخر؛ لأن النعمة اسم مؤنث مشتق من فعل، ولك فى فعله إذا تقدم التذكير والتأنيث. وقوله: ﴿لَنُبِذَ بِٱلْعَرَآءِ﴾. العراء الأرض. [حدثنا محمد بن الجهم قال: حدثنا الفراء].
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.