الباحث القرآني

وقوله عز وجل: ﴿رَّبُّ ٱلْمَشْرِقِ وَٱلْمَغْرِبِ﴾. خفضها عاصم والأعمش، ورفعها أهل الحجاز، والرفع يحسن إِذا انفصلت الآية من الآية، ومثله: ﴿وتَذَرُونَ أحْسَنَ الْخَالِقِينَ، اللهُ رَبُّكُمْ﴾ [111/ا] فى هذين الموضعين يحسن الاستئناف والإتباع. وقوله عز وجل: ﴿فَٱتَّخِذْهُ وَكِيلاً﴾. كفيلا بما وعدك.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب