الباحث القرآني

وقوله عز وجل: ﴿وَإِذَا ٱلرُّسُلُ أُقِّتَتْ﴾. اجتمع القراء على همزها، وهى فى قراءة عبدالله: "وقِّتت" بالواو، وقرأها أبو جعفر المدنى: "وُقِتتْ" بالواو خفيفة، وإنما همزتْ لأن الواو إذا كانت أول حرف وضمت همزت، من ذلك قولك: صَلّى القوم أُحدانا. وأنشدنى بعضهم: يَحل أحِيدهُ، ويُقالُ: بَعْلٌ * ومِثلُ تَموُّلٍ منهُ افتقارُ ويقولون: هذه أجوهٌ حسان ـ بالهمز، وذلك لأن ضمة الواو ثقيلة، كما كان كسر الياء ثقيلا. وقوله عز وجل: ﴿أُقِّتَتْ﴾. جمعت لوقتها يوم القيامة [121/ا].
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.