الباحث القرآني

وقوله عز وجل: ﴿أَلَمْ نُهْلِكِ ٱلأَوَّلِينَ﴾ ﴿ثُمَّ نُتْبِعُهُمُ ٱلآخِرِينَ﴾. بالرفع. وهى فى قراءة عبدالله: "ألم نهلك الأولين وسنتبعهم الآخرين"، فهذا دليل على أنها مستأنفة لا مردودة على (نهلك)، ولو جزَمت على: ألم نقدّر إهلاك الأولين، وإتباعهم الآخرين ـ كان وجهاً جيداً بالجزم؛ لأنّ التقدير يصلح للماضى، وللمستقبل.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.