الباحث القرآني

وقوله: ﴿لَقَدْ جَآءَكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ﴾ يقول: لم يبق بطن من العرب إلاّ وقد ولدوه. فذلك قوله ﴿مِّنْ أَنفُسِكُمْ﴾. وقوله: ﴿عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ﴾ (ما) فى موضع رفع؛ معناه: عزيزعليه عَنَتُكم. ولو كان نصبا: عزيزا عليه ما عنتم حريصا رءوفا رحيما، كان صوابا، على قوله لقد جاءكم كذلك. والحرص الشحيح أن يدخلوا النار.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب