الباحث القرآني

وقوله عز وجل: ﴿فَقَالَ لَهُمْ رَسُولُ ٱللَّهِ نَاقَةَ ٱللَّهِ﴾ نصبت الناقة على التحذير حذرهم إياها، وكل تحذير فهو نصب [140/ا] ولو رفع على ضمير: هذه ناقة الله، فإِن العرب قد ترفعه، وفيه معنى التحذير، ألا ترى أن العرب تقول: هذا العدوُّ هذا العدوُّ فاهربوا، وفيه تحذير، وهذا الليلُ فارتحلوا، فلو قرأ قارىء بالرفع كان مصيباً أنشدنى بعضهم: إن قوماً منهم عميرٌ وأشباهُ * عُمَيْرٍ ومنهُم السَّفَّاحُ لجديرون بالوفاءِ إذا قا * ل أَخو النجدة: السلاحُ السلاح فرفع، وفيه الأمر بلباس السلاح.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.