الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
وَإِنَّ لَكُمْ فِي الْأَنْعَامِ لَعِبْرَةً ۖ نُّسْقِيكُم مِّمَّا فِي بُطُونِهِ مِن بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَّبَنًا خَالِصًا سَائِغًا لِّلشَّارِبِينَ
﴿نُسْقِيكُمْ مِمَّا فِي بُطُونِهِ﴾ ذهب إلى النَّعَم. والنّعم تؤنث وتذكر [[مجاز القرآن ١/٣٦٢.]] و(الْفَرْثُ) ما في الكَرِش. وقوله: ﴿مِنْ بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَبَنًا﴾ لأن اللبن كان طعامًا فخلص من ذلك الطعام دم، وبقي منه فَرْثٌ في الكرش، وخلص من الدم لبن. ﴿سَائِغًا لِلشَّارِبِينَ﴾ أي: سهلا في الشراب لا يَشْجَى به شاربه ولا يَغَصّ.