الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
قَالَ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا أَنزَلَ هَٰؤُلَاءِ إِلَّا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ بَصَائِرَ وَإِنِّي لَأَظُنُّكَ يَا فِرْعَوْنُ مَثْبُورًا
﴿وَإِنِّي لأَظُنُّكَ يَا فِرْعَوْنُ مَثْبُورًا﴾ أي مهلَكا. والثُّبُور: الهَلَكَة. وفي رواية الكلبي: إني لأعلَمُك يا فرعون مَلْعونا [[وهو تفسير ابن عباس، كما في تفسير الطبري ١٥/١٧ والدر المنثور ٤/٢٠٥.]] .