الباحث القرآني

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا أَنصَارَ اللَّهِ كَمَا قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ لِلْحَوَارِيِّينَ مَنْ أَنصَارِي إِلَى اللَّهِ ۖ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنصَارُ اللَّهِ ۖ فَآمَنَت طَّائِفَةٌ مِّن بَنِي إِسْرَائِيلَ وَكَفَرَت طَّائِفَةٌ ۖ فَأَيَّدْنَا الَّذِينَ آمَنُوا عَلَىٰ عَدُوِّهِمْ فَأَصْبَحُوا ظَاهِرِينَ
﴿مَنْ أَنْصَارِي إِلَى اللَّهِ﴾ ؟ أي مع الله [[كما تقول: الذود إلى الذود إبل؛ أي مع الذود. كما في القرطبي ١٨/٩٠. وانظر الفخر ٨/١٤٨.]] . ﴿قَالَ الْحَوَارِيُّونَ﴾ شيعة عيسى عليه السلام. يقال: كانوا قَصَّارين [يُحَوِّرُون الثيابَ] . [[كما في الفخر. وانظر القرطبي، والطبري ٢٨/٦٠، واللسان ٥/٢٩٩-٣٠٠.]] و "التَّحْوير" للثياب وغيرها: تبييضُها. ﴿فَأَصْبَحُوا ظَاهِرِينَ﴾ غالبين عالِين عليهم. من قولك: ظهرتُ على فلان؛ إذا علوته. وظهرتُ على السطح: إذا صرت فوقَه.