الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
وَدُّوا لَوْ تُدْهِنُ فَيُدْهِنُونَ
﴿وَدُّوا لَوْ تُدْهِنُ﴾ أي: تُدَاهن [وتَلين لهم] في دينك ﴿فَيُدْهِنُونَ﴾ [فيَلينون] في أديانهم [[المشكل ١٨٤. وهو قول الكلبي والفراء والليث، على ما في القرطبي ١٨/٢٣٠، والفخر ٨/١٩٧، والبحر ٨/٣٠٩، واللسان ١٧/٩ وحكى الطبري ٢٩/١٤-١٥ نحوه عن ابن عباس ومجاهد وقتادة، واختاره. وحكاه القرطبي هو وما بعده -بدون الزيادة- عن ابن قتيبة. وانظر الدر /٦ ٢٥١.]] . وكانوا أرادوه على أن يعبد آلهتَهم مدة، ويعبدوا الله مدة.