الباحث القرآني

وَقَدْ خَلَقَكُمْ أَطْوَارًا
﴿وَقَدْ خَلَقَكُمْ أَطْوَارًا﴾ أي ضروبًا؛ يقال: نُطفةً، ثم عَلَقة، ثم مُضغة، ثم عَظْمًا [[روي عن ابن عباس وغيره في القرطبي والطبري ٢٩/ ٦٠. وذكر في الفخر. وهو رأي الفراء على ما في اللسان ٦/١٧٩.]] . ويقال: بل أراد اختلافَ الأخلاق والمناظر [[ذكر نحوه في اللسان والقرطبي ١٨/ ٣٠٤، وحكاه الفخر عن ابن الأنباري.]] .