الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
إِنَّا سَنُلْقِي عَلَيْكَ قَوْلًا ثَقِيلًا
﴿قَوْلا ثَقِيلا﴾ أي ثقيلَ الفرائضِ والحدود. ويقال: "أراد قولا ليس بالخفيف ولا السَّفْساف؛ لأنه كلام الله عز وجل" [[هذا قول الفراء، والأول قول قتادة. على ما في القرطبي ١٩/ ٣٧، والطبري، والفخر ٨/ ٢٥٢ وانظر اللسان ١٣/ ٩٠-٩١.]] .