الباحث القرآني

وَشَجَرَةً معطوف على جَنَّاتٍ [آية: 19] ، وأجاز الفراء الرفع [[انظر معاني الفراء 2/ 233.]] لأنه لم يظهر الفعل بمعنى «وثمّ شجرة» تَخْرُجُ مِنْ طُورِ سَيْناءَ بفتح السين قراءة الكوفيين على وزن فعلاء. وفعلاء في الكلام كثير يمتنع من الصرف في المعرفة والنكرة لأن في آخرها ألف التأنيث وألف التأنيث ملازمة لما هي فيه، وليس في الكلام فعلاء ولكن من قرأ (سيناء) [[انظر كتاب السبعة لابن مجاهد 444، والبحر المحيط 6/ 371.]] بكسر السين جعله فعلالا، ومنعه من الصرف على أنه للبقعة وقال الأخفش: هو اسم عجمي. وقد ذكرنا [[انظر إعراب الآية 37، آل عمران.]] تنبت وتنبت.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.