الباحث القرآني

يَحْسَبُونَ الْأَحْزابَ لَمْ يَذْهَبُوا أي لجبنهم. وقرأ طلحة وإن يأت الأحزاب يودّوا لو أنهم بدّا [[انظر مختصر ابن خالويه 119.]] في الأعراب يقال: باد وبدّا بالقصر مثل غاز وغزّى ويمدّ مثل صائم وصوّام. وقرأ الحسن وعاصم الجحدري يسّاءلون عن أنبائكم [[انظر البحر المحيط 7/ 215، ومعاني الفراء 2/ 339.]] والأصل يتساءلون ثم أدغم. وَلَوْ كانُوا فِيكُمْ ما قاتَلُوا إِلَّا قَلِيلًا نعت لمصدر أو لظرف.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.