الباحث القرآني

وعن يحيى بن يعمر أنه قرأ «سبخا» [[انظر البحر المحيط 8/ 355 (وهذه قراءة عكرمة وابن أبي عبلة أيضا) .]] بخاء معجمة أي راحة ونوما. وفي الحديث «لا تسبّخي عنه» أي لا تخفّفي.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.