الباحث القرآني

فَإِذا هُمْ بِالسَّاهِرَةِ (14) قال سفيان: الساهرة أرض بالشام، وقال سعيد عن قتادة: الساهرة جهنم، قال أبو جعفر: والساهرة في كلام العرب الأرض الواسعة المخوفة التي يسهر فيها للخوف، وزعم أبو حاتم: أن التقدير فإذا هم بالسّاهرة والنّازعات. وهذا غلط بيّن، لأن الفاء لا يبتدأ بها والنازعات أول السورة وهذا القول الرابع في جواب القسم.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.