الباحث القرآني

أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرى (14) أي يراه ويعلم فعله فيعاقبه عليه ومن قال كَلَّا التمام قال: المعنى: ليس الأمر على ما قدره من أنه يتهيّأ له أن يمنعه من الصلاة لَئِنْ لَمْ يَنْتَهِ حذفت الياء للجزم، ومن أثبتها في غير القرآن قدّرها متحركة لَنَسْفَعاً [[انظر البحر المحيط 8/ 490.]] الوقف عليه بالألف فرقا بينه وبين النون الثقيلة ولأنه بمنزلة قولك: رأيت زيدا، كما قال: [الطويل] 579- ولا تحمد الشّيطان والله فاحمدا [[مرّ الشاهد رقم (173) .]] بِالنَّاصِيَةِ ناصِيَةٍ كاذِبَةٍ خاطِئَةٍ (16) . على البدل. والفراء [[انظر معاني الفراء 3/ 279، والبحر المحيط 8/ 491.]] على التكرير، وأجاز ناصِيَةٍ كاذِبَةٍ خاطِئَةٍ لأنها نكرة بعد معرفة.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.