الباحث القرآني

﴿يا أَهْلَ الْكِتابِ لا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ﴾ يا أداة نداء أهل منادى مضاف منصوب الكتاب مضاف إليه لا ناهية جازمة تغلوا مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعله والجار والمجرور متعلقان بالفعل والجملة ابتدائية ﴿وَلا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلَّا الْحَقَّ﴾ لفظ الجلالة مجرور بعلى الجار والمجرور متعلقان بالفعل إلا أداة حصر الحق مفعول به ﴿إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ﴾ عيسى بدل من المبتدأ قبله مرفوع بالضمة المقدرة بن صفة أو بدل مريم مضاف إليه مجرور بالفتحة للعلمية والتأنيث ﴿رَسُولُ اللَّهِ﴾ رسول خبر ولفظ الجلالة مضاف إليه وإنما كافة ومكفوفة والجملة تعليلية. ﴿وَكَلِمَتُهُ﴾ عطف على رسول ﴿أَلْقاها إِلى مَرْيَمَ﴾ فعل ماض تعلق به الجار والمجرور والهاء مفعوله وفاعله مستتر والجملة في محل نصب حال ﴿وَرُوحٌ مِنْهُ﴾ عطف ومنه متعلقان بمحذوف صفة روح ﴿فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ﴾ فعل أمر تعلق به الجار والمجرور والواو فاعله والجملة لا محل لها جواب شرط مقدر غير جازم لأنها بعد فاء الفصيحة. ﴿وَلا تَقُولُوا ثَلاثَةٌ﴾ ثلاثة خبر لمبتدأ محذوف تقديره آلهتنا ثلاثة والجملة الاسمية مقول القول والجملة الفعلية معطوفة ﴿انْتَهُوا خَيْراً لَكُمْ﴾ تقدم إعراب ما يشبهها في الآية السابقة ﴿إِنَّمَا اللَّهُ إِلهٌ﴾ لفظ الجلالة مبتدأ وإله خبر وإنما كافة ومكفوفة ﴿واحِدٌ﴾ صفة والجملة مستأنفة ﴿سُبْحانَهُ﴾ مفعول مطلق لفعل محذوف وجوبا ﴿أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ﴾ له متعلقان بمحذوف خبر يكون وولد اسمها والمصدر المؤول من أن والفعل الناقص في محل جر بحرف الجر والجار والمجرور متعلقان بالمصدر سبحانه أي: سبحانه من كونه له ولد. ﴿لَهُ ما فِي السَّماواتِ﴾ له متعلقان بمحذوف خبر المبتدأ ما وفي السموات متعلقان بمحذوف صلة الموصول ﴿وَما فِي الْأَرْضِ﴾ عطف ﴿وَكَفى بِاللَّهِ وَكِيلًا﴾ وهذه الجملة والتي قبلها مستأنفتان.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.