الباحث القرآني

﴿وَقالَتِ الْيَهُودُ﴾ فعل ماض وفاعل وحركت تاء التأنيث بالكسر منعا لالتقاء الساكنين والجملة مستأنفة. ﴿يَدُ اللَّهِ مَغْلُولَةٌ﴾ مبتدأ وخبر ولفظ الجلالة مضاف إليه والجملة الاسمية مفعول به بعد القول ﴿غُلَّتْ أَيْدِيهِمْ﴾ فعل ماض مبني للمجهول ونائب فاعله والجملة مستأنفة ﴿وَلُعِنُوا﴾ فعل ماض مبني للمجهول ونائب فاعله كذلك والجملة معطوفة ﴿بِما قالُوا﴾ ما مصدرية والمصدر المؤول في محل جر بحرف الجر والتقدير ولعنوا بسبب قولهم. وجملة قالوا في محل جر صفة ما ﴿بَلْ يَداهُ مَبْسُوطَتانِ﴾ بل حرف إضراب ويداه مبتدأ مرفوع بالألف لأنه مثنى وكذلك مبسوطتان خبر مرفوع بالألف والجملة استئنافية ﴿يُنْفِقُ﴾ فعل مضارع فاعله هو ﴿كَيْفَ﴾ اسم استفهام مبني على الفتح في محل نصب حال والجملة مستأنفة ﴿وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيراً مِنْهُمْ ما أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ﴾ وليزيدن الواو استئنافية واللام واقعة في جواب القسم المحذوف ويزيدن مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة، كثيرا مفعوله الأول تعلق به الجار والمجرور بعده واسم الموصول ما فاعله، وأنزل فعل ماض مبني للمجهول تعلق به الجار والمجرور بعده إليك ونائب الفاعل هو، من ربك متعلقان بمحذوف حال ﴿طُغْياناً﴾ مفعول به ثان ﴿وَكُفْراً﴾ معطوف وجملة ليزيدن لا محل لها لأنها جواب القسم وجملة القسم وجوابه مستأنفة. ﴿وَأَلْقَيْنا بَيْنَهُمُ الْعَداوَةَ﴾ فعل ماض تعلق به الظرف بعده ونا فاعله والعداوة مفعوله ﴿وَالْبَغْضاءَ﴾ معطوف. ﴿إِلى يَوْمِ الْقِيامَةِ﴾ الجار والمجرور متعلقان بمحذوف حال: دائبين إلى يوم القيامة والقيامة مضاف إليه. ﴿كُلَّما﴾ شرطية مبنية على السكون في محل نصب على الظرفية الزمانية ﴿أَوْقَدُوا﴾ فعل ماض تعلق به الجار والمجرور للحرب والواو فاعله و ﴿ناراً﴾ مفعوله والجملة في محل جر بالإضافة. ﴿أَطْفَأَهَا اللَّهُ﴾ فعل ماض والهاء مفعول به مقدم والله لفظ الجلالة فاعله والجملة لا محل لها جواب شرط غير جازم. ﴿وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَساداً﴾ فعل مضارع تعلق به الجار والمجرور والواو فاعله وفسادا حال بمعنى مفسدين أو مفعول مطلق أو مفعول لأجله والجملة مستأنفة. ﴿وَاللَّهُ لا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ﴾ لفظ الجلالة مبتدأ جملة لا يحب المفسدين خبر وجملة والله مستأنفة.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.