الباحث القرآني

﴿لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قالُوا﴾ إعرابها كسابقتها. ﴿إِنَّ اللَّهَ ثالِثُ ثَلاثَةٍ﴾ إن ولفظ الجلالة اسمها وثالث خبرها وثلاثة مضاف إليه. والجملة مقول القول ﴿وَما مِنْ إِلهٍ إِلَّا إِلهٌ واحِدٌ﴾ أي ما إله موجود إلا إله واحد وليس كما يزعمون ﴿وَما مِنْ إِلهٍ﴾ الواو حالية يقولون ذلك حال أنه لا إله إلا واحد. ما نافية. من حرف جر زائد. ﴿اللَّهَ﴾ اسم مجرور لفظا مرفوع محلا على أنه مبتدأ وخبره محذوف تقديره موجود. إلا أداة حصر إله بدل من إله الأولى. ﴿واحِدٌ﴾ صفة والجملة حالية أو مستأنفة إذا كانت الواو استئنافية ﴿وَإِنْ﴾ الواو وحرف استئناف وإن شرطية ﴿لَمْ يَنْتَهُوا﴾ مضارع مجزوم بلم والواو فاعله ﴿عَمَّا يَقُولُونَ﴾ عما متعلقان بينتهوا وجملة يقولون صلة الموصول أو المصدر المؤول من ما والفعل متعلقان بينتهوا أي ينتهوا عن قولهم. وجملة ينتهوا ابتدائية على تقدير الواو استئنافية أو واو القسم. ﴿لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا﴾ يمسن مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة واسم الموصول بعده مفعوله و ﴿عَذابٌ﴾ فاعله. وجملة كفروا صلة الموصول لا محل لها ﴿مِنْهُمْ﴾ متعلقان بمحذوف حال من الواو قبلهما. ﴿أَلِيمٌ﴾ صفة. وجملة ليمسن لا محل لها جواب القسم المقدر. وجواب الشرط محذوف دل عليه جواب القسم لأن القسم سبق الشرط فهو أحق بالجواب.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.