الباحث القرآني

﴿لا يُؤاخِذُكُمُ اللَّهُ﴾ فعل مضارع والكاف مفعوله والله لفظ الجلالة فاعله ولا نافية لا عمل لها والجملة مستأنفة لا محل لها. ﴿بِاللَّغْوِ﴾ متعلقان بالفعل ﴿فِي أَيْمانِكُمْ﴾ متعلقان بحال من اللغو. ﴿وَلكِنْ يُؤاخِذُكُمْ﴾ الواو عاطفة لكن حرف استدراك. ﴿يُؤاخِذُكُمُ﴾ الجملة معطوفة ﴿بِما عَقَّدْتُمُ الْأَيْمانَ﴾ عقدتم فعل ماض والتاء فاعله والأيمان مفعوله وما مصدرية وهو أقرب من الموصولية. والمصدر المؤول من ما والفعل بعدها في محل جر بالباء والجار والمجرور متعلقان بيؤاخذكم. ﴿فَكَفَّارَتُهُ﴾ الفاء واقعة في جواب الشرط المقدر: إذا حلفتم اليمين ونكثتم فيه: ﴿فَكَفَّارَتُهُ﴾ ... وكفارته مبتدأ ﴿إِطْعامُ﴾ خبره. ﴿عَشَرَةِ﴾ مضاف إليه. ﴿مَساكِينَ﴾ مضاف إليه مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة صيغة منتهى الجموع على وزن مفاعيل. ﴿مِنْ أَوْسَطِ﴾ متعلقان بمحذوف صفة لموصوف محذوف والتقدير إطعام عشرة مساكين طعاما محدودا من أوسط. ﴿ما تُطْعِمُونَ﴾ ما اسم موصول في محل جر بالإضافة والجملة صلة الموصول لا محل لها والعائد محذوف: ما تطعمونه. ﴿أَهْلِيكُمْ﴾ مفعول به منصوب بالياء ملحق بجمع المذكر السالم، وحذفت نونه للإضافة والكاف في محل جر بالإضافة ﴿أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ﴾ عطفت على طعام ﴿رَقَبَةٍ﴾ مضاف إليه. ﴿فَمَنْ لَمْ يَجِدْ﴾ الفاء استئنافية. من اسم شرط جازم مبتدأ. ويجد مضارع مجزوم بلم وهو فعل الشرط ﴿فَصِيامُ﴾ الفاء رابطة ومبتدأ وخبره محذوف التقدير فعليه صيام والجملة في محل جزم جواب الشرط. ﴿ثَلاثَةِ﴾ مضاف إليه ﴿أَيَّامٍ﴾ مضاف إليه. وجملة لم يجد خبر المبتدأ من. ﴿ذلِكَ كَفَّارَةُ﴾ اسم الإشارة مبتدأ وكفارة خبره. ﴿أَيْمانِكُمْ﴾ مضاف إليه. ﴿إِذا حَلَفْتُمْ﴾ إذا ظرفية شرطية غير جازمة وجملة حلفتم في محل جر بالإضافة والجواب محذوف دل عليه ما قبله أي: إذا حلفتم ونكثتم فذلك كفارة أيمانكم. وجملة ﴿ذلِكَ كَفَّارَةُ﴾ الأولى استئنافية لا محل لها من الإعراب. ﴿وَاحْفَظُوا أَيْمانَكُمْ﴾ فعل أمر وفاعل ومفعول به والجملة معطوفة على جملة ﴿ذلِكَ كَفَّارَةُ﴾ . ﴿كَذلِكَ﴾ اسم إشارة في محل جر بالكاف والجار والمجرور متعلقان بمحذوف مفعول مطلق: يبين الله لكم آياته تبيينا كذلك التبيين، ﴿يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آياتِهِ﴾ فعل مضارع تعلق به الجار والمجرور ولفظ الجلالة فاعله وآياته مفعوله والجملة مستأنفة لا محل لها. ﴿لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ﴾ لعل والكاف اسمها وجملة تشكرون في محل رفع خبرها وجملة لعلكم تشكرون تعليلية لا محل لها.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.