الباحث القرآني

﴿و﴾ أرْسَلْنا ﴿إلى عادٍ﴾ الأُولى ﴿أخاهُمْ هُودًا قالَ يا قَوْم اُعْبُدُوا اللَّه﴾ وحِّدُوهُ ﴿ما لَكُمْ مِن إلَه غَيْره أفَلا تَتَّقُونَ﴾ تَخافُونَهُ فَتُؤْمِنُونَ
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.