الباحث القرآني

﴿ثُمَّ لا يَكُنْ أَمْرُكُمْ عَلَيْكُمْ غُمَّةً﴾ مجازها: ظلمة وضيق [[«مجازها ... وضيق» : نقل القرطبي (٨/ ٣٦٤) هذا الكلام عنه.]] وهمّ، قال العجّاج: بل لو شهدت الناس إذ تكموا ... بغمّة لو لم تفرّج غمّوا [[ديوانه ٦٣- والطبري ١١/ ٩١ والقرطبي ٨/ ٣٦٤ واللسان (كمم) .]] تكمّوا: تغمّدوا، يقال تكمّيت فلانا أي تغمّدته، وقد كميت شهادتك إذا كتمتها، وفارس كمىّ وهو الذي لا يظهر شجاعته إلا عند الحاجة إلى ذلك. ﴿ثُمَّ اقْضُوا إِلَيَّ وَلا تُنْظِرُونِ﴾ مجازه كمجاز الآية الأخرى: ﴿وَقَضَيْنا إِلى بَنِي إِسْرائِيلَ﴾ [١٧: ٤] أي أمرناهم.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.