الباحث القرآني

﴿وَكانَ وَراءَهُمْ مَلِكٌ﴾ أي بين أيديهم وأمامهم، قال: أترجو بنو مروان سمعى وطاعتى ... وقومى تميم والفلاة ورائيا (٣٨٧) أي أمامى.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.