الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
لَّا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَٰكِن يُؤَاخِذُكُم بِمَا كَسَبَتْ قُلُوبُكُمْ ۗ وَاللَّهُ غَفُورٌ حَلِيمٌ
و﴿اللغو﴾ : لا والله، وبلى والله، وليس بيمين تقتطع بها مالا أو تظلم بها. [ ﴿يولون﴾ ] : يولى يحلف، من الأليّة وهى اليمين، ألوة، وأليّة اليمين قال أوس بن حجر: علىّ أليّة عتقت قديما ... فليس لها وإن طلبت مرام[[ديوانه ٣٤ والسمط ٩٠ واللسان (الو) .]]