الباحث القرآني

وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ وَقَفَّيْنَا مِن بَعْدِهِ بِالرُّسُلِ ۖ وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ ۗ أَفَكُلَّمَا جَاءَكُمْ رَسُولٌ بِمَا لَا تَهْوَىٰ أَنفُسُكُمُ اسْتَكْبَرْتُمْ فَفَرِيقًا كَذَّبْتُمْ وَفَرِيقًا تَقْتُلُونَ
﴿وَقَفَّيْنا﴾ : أي أردفنا، من يقفوه. ﴿وَأَيَّدْناهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ﴾ أي شدّدناه وقوّيناه، ورجل ذو أيد وذو آد: أي قوة، والله تبارك وتعالى ذو الأيد، قال العجاج: من أن تبدّلت بآدى آدا [[ديوانه ٧٦ والطبري ١/ ٣٠٥ واللسان والتاج (أيد)]] ﴿وَالسَّماءَ بَنَيْناها بِأَيْدٍ﴾ [٥١: ٤٧] أي: بقوة.