الباحث القرآني

وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ وَرَفَعْنَا فَوْقَكُمُ الطُّورَ خُذُوا مَا آتَيْنَاكُم بِقُوَّةٍ وَاسْمَعُوا ۖ قَالُوا سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَأُشْرِبُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْعِجْلَ بِكُفْرِهِمْ ۚ قُلْ بِئْسَمَا يَأْمُرُكُم بِهِ إِيمَانُكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ
﴿وَأُشْرِبُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْعِجْلَ﴾ : سقوه حتى غلب عليهم مجازه مجاز المختصر أشربوا فى قلوبهم العجل: حبّ العجل، وفى القرآن: ﴿وَسْئَلِ الْقَرْيَةَ﴾ [١٢: ٨٢] ، مجازها: أهل القرية، وقال النابغة الذبياني: كأنك من جمال بنى أقيش ... يقعقع خلف رجليه بشنّ [[فى ديوانه من الستة ٣٠، وفى الكتاب ١/ ٣٢٧- والكامل ٢١٩، والطبري ٥/ ٧٠، والشنتمرى ١/ ٣٧٥، واللسان والناج (قعقع) والعيني ٤/ ٦٨، والخزانة، ٢/ ٣١٢.]] أقيش: حى من الجن، [[«أقيش ... الجن» : كذا نقله البغدادي عن ابن الكلبي، وقال المبرد: أقيش حى من عكل، أقيش بن عبيد بن كعب بن عوف بن وائل بن قيس بن عوف بن عبد مناة بن أد بن طابخة.]] أضمر جملا يقعقع خلف رجليه بشن، وقال الأسدىّ: كذبتم وبيت الله لا تنكحونها ... بنى شاب قرناها تصرّ وتحلب [[فى الكتاب ١/ ٢٢١، والكامل ٢١٧، والشنتمرى ١/ ٢٥٩، ٢/ ٦٥ واللسان (قرن) .]] أضمر التي شاب قرناها وقال أبو أسلم، [[أبو أسلم: ولم أقف على ترجمته.]] وأوتى بطعام قبل طعام، فقال: الذي قبل أطيب.