الباحث القرآني

﴿يَغْشى طائِفَةً مِنْكُمْ﴾ : انقطع النصب، ثم جاء موضع رفع: «وَطائِفَةٌ قَدْ أَهَمَّتْهُمْ أَنْفُسُهُمْ» ولو نصبت على الأول إذ كانت مفعولا بها لجازت إن شاء الله، كقولك: رأيت زيدا، وزيدا أعطاه فلان مالا، ومثلها فى القرآن: ﴿يُدْخِلُ مَنْ يَشاءُ فِي رَحْمَتِهِ وَالظَّالِمِينَ أَعَدَّ لَهُمْ عَذاباً أَلِيماً﴾ [٧٦: ٣١] فنصب «الظالمين» بنصب الأول على غير معنى: «يدخلهم فى رحمته» .
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.